التواء الأسنان يصيب الأطفال على وجه الخصوص .. ما هي أسبابه؟

99

التواء الأسنان ، من المشكلات الصحية التي يعاني منها الأطفال على وجه الخصوص، ونادرًا ما يصاب بها البالغين، وهناك العديد من الأسباب وراء الإصابة بالأسنان الملتوية.

تعرف عليها في التقرير التالي، وفقًا لموقع “Healthline”.

أسباب التواء الأسنان

1- حجم الفك

تتطلب الأطعمة اللينة التي يستهلكها الكثير من الأشخاص في الوقت الحالي، مضغ أقل على عكس الأطعمة التي كان يتم تناولها في الماضي، الأمر الذي تسبب في تغيير حجم الفك، حيث أصبح أصغر حجمًا، مما أدى إلى التواء الأسنان.

2- انحراف الفك

من الطبيعي أن تكون الأسنان والضروس العلوية تتناسب مع الأسنان والضرورس السلفية.

وفي حالة عدم التطابق، يتم توصيف هذه الحالة باسم انحراف الفك، ومن الأمراض التي ينجم عنها التواء وضب الأسنان.

3- عادات خاطئة

قد يعاني الأطفال من التواء الأسنان نتيجة ارتكاب بعض الممارسات الخاطئة.

مثل تناول المصاصة باستمرار، مصع إصبع الإبهام، التنفس من الفم، دفع اللسان إلى الأمام أثناء البلع.

4- عوامل وراثية

أثبتت الأبحاث أنه في حالة إصابة أحد الوالدين بالتواء أو انحراف الأسنان أو انحرافها، فإن هذا الأمر يزيد من احتمال إنجاب أطفال يعانون من نفس المشكلة.

5- عدم العناية بالأسنان

أوضحت بعض الدراسات أن التواء الأسنان قد يكون ناتجًا عن عدم الاهتمام بالأسنان.

سواء بتفريشها بالفرشاة والمعجون أو فحصها بشكل سنوي.

ما يؤدي إلى تفاقم أمراض اللثة وتجاوبف الأسنان إلى حد حد الإصابة بالأسنان الملتوية.

6- سوء التغذية

نقص المغذيات التي تحتاجها الأسنان الدائمة عند الأطفال، مثل الكالسيوم، بسبب سوء التغذية، قد يمنعها من النمو بصورة طبيعية، وتصبح أكثر عرضة للإصابة بالالتواء أو التعرض لظاهرة الأسنان الزائدة.

7- إصابات الوجه

أكد الأطباء أن إصابات الوجه أو الفم التي يتعرضها لها الأطفال عند ارتطامهم بالأرض أثناء اللعب، قد تعرض الأسنان إلى مشكلات عدة، ولا سيما التواء الأسنان.

مضاعفات الأسنان الملتوية

– صعوبة في المضغ، مما يؤدي إلى الشعور بالألم في كل مرة يتم فيها تناول الطعام.

– اضطرابات الجهاز الهضمي، لأن صعوبة مضغ الطعام الناتج عن التواء الأسنان، يجعل الطفل المريض بهذه المشكلة يقوم ببلع الطعام على هيئة كتل كبيرة، تجعل المعدة تستغرق وقتًا كبيرًا في هضمها، ما يؤدي إلى الإصابة بالإمساك، والانتاخ، والغازات.

– أمراض اللثة، بسبب صعوبة تنظيف الأسنان الملتوية.

– صعوبة في الكلام.

– بعض الاضطرابات النفسية، نتيجة سوء شكل الأسنان.

علاج التواء الأسنان

يتم تحديد علاج الأسنان الملتوية، وفقًا لتشخيص الطبيب المختص، ولكن غالبًا ما يكون العلاج متمثلًا في تقويم الأسنان أو التدخل الجراحي إذا استدعت الضرورة لذلك.