عضو نقابة الأطباء يكشف عن وفاة 5 أطباء بعد إصابتهم بفيروس كورونا.. وإرتفاع العدد لـ 52 شهيداً

39

عضو نقابة الأطباء يكشف عن وفاة 5 أطباء بعد إصابتهم بفيروس كورونا.. وإرتفاع العدد لـ 52 شهيداً .. قال الدكتور إبراهيم الزيات، عضو نقابة الأطباء إن عدد شهداء الأطباء نتيجة الإصابة بفيروس كورونا المستجد، ارتفع إلى 52 طبيبا، بعد إعلان وفاة 5 أطباء اليوم الإثنين، هم: الدكتور محمود الفولى أستاذ الفارما طب بنها، الدكتور هشام عبد الحميد استشارى الأطفال حلوان، الدكتور محمد عبد الحكيم، استشارى الباطنه حلوان، والدكتور محمد حسن عمر، استشارى الحميات بالأقصر، والدكتور نبيل خليفة أستاذ العظام طب عين شمس، داعيا الله أن يغفر لهم وأن يدخلهم فسيح جناته.

كان قد قال الدكتور محمد عبد الحميد، أمين صندوق نقابة الأطباء، إن الأطباء والفرق الطبية تبذل قصارى جهدها في ظل أزمة كورونا، مشيرًا إلى أنه على أرض الواقع فإن لقاءات وزيرة الصحة مع نقابة الأطباء ورئيس مجلس الوزراء هي خطوة إيجابية لتوفير احتياجات الأطباء في المستشفيات وعمل مسحات لهم، وتوفير أماكن عزل للأطباء الذين تظهر عليهم أعراض الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

وأضاف، أن معظم مستشفيات العزل لا يتوافر فيها أماكن عزل للأطباء، وإنما ما تم توفيره هو لجميع الأطقم الطبية، وهو عدد كبير لا يقارن بما جرى توفيره، ونتمنى في الفترة المقبلة أن تهتم وزارة الصحة بتوفير تلك الاحتياجات التي يحتاجها الأطباء، لأنهم يمثلون خط الدفاع الأول.

وأوضح أن جميع الأطباء لن يتخلى أحد منهم عن معركته، ولكن حماية الفريق الطبي الآن يجب أن تكون محل الاهتمام الأول بالنسبة للحكومة، خاصة في ظل ارتفاع أعداد الإصابات بفيروس كورونا المستجد، وأي طبيب يختلط بحالة إيجابية لابد من عمل مسحة له للتأكد من عدم إصابته حفاظًا على سلامته وعلى سلامة زملائه.