الدوخة في الطقس الحار .. ما هي أسبابها وكيف تحمي نفسك؟

673

الدوخة في الطقس الحار .. أعلنت الهيئة العامة للأرصاد الجوية عن وصول درجات الحرارة إلى ذروتها اليوم، حيث تبلغ 39 درجة مئوية، ما يمكن أن يعرض البعض لمشكلات صحية مزعجة، من بينها الشعور بالدوخة والإغماء.

أسباب الدوخة في الطقس الحار

ينتج الشعور بالدوخة والإغماء عن قلة تدفق الدم إلى المخ في ظل ارتفاع درجة حرارة الطقس، حيث تزيد الحرارة من تدفق الدم إلى الجلد والساقين، ومن ثم يحدث انخفاض مفاجئ في ضغط الدم، وفقًا لما جاء بموقع “Better Health”.

من جانب آخر، يفقد الجسم كمية كبيرة من السوائل عن طريق العرق في الطقس الحار، وبالتالي يقل حجم الدم ويزداد معدل ضربات القلب، فضلاً عن الصداع والشعور بالإجهاد، ما يؤدي في النهاية إلى الإغماء.

من الأكثر عرضة للدوخة في الصيف؟

هناك بعض الفئات أكثر عرضة من غيرهم للإصابة بالدوخة خلال فصل الصيف، حيث لا تستطيع أجسامهم تحمل التغير المفاجئ في درجات الحرارة وما ينتج عنه من تغيرات بالجسم، ومن بينهم:

-كبار السن، خاصة الذين يبلغون 65 عامًا أو أكثر ولا يميلون إلى استخدام مبردات الهواء.

-الرضع والأطفال.

-الحوامل.

-أصحاب المشكلات الصحية، مثل مرضى القلب وأصحاب الضغط المرتفع أو المنخفض ومرضى الرئة.

-الأشخاص الذين يتناولون أدوية معالجة لأمراض عقلية.

كيف تحمي نفسك؟

-التواجد في مكان بارد، والابتعاد قدر الإمكان عن التعرض لحرارة الطقس وأشعة الشمس في فترة النهار.

-زيادة كمية المياه والسوائل الباردة التي يتم تناولها يوميًا.

-الجلوس والاسترخاء فور الشعور بالتعب والإجهاد.

-ارتداء ملابس قطنية خفيفة وقبعة رأس عند الخروج من المنزل.

-استشارة الطبيب المختص في حال الشعور بأي أعراض أو مشكلات صحية.

-تجنب ممارسة التمارين الرياضية والمشي نهارًا.

-أخذ حمام ماء فاتر وليس بارد يوميًا.