مدينة ميلانو من أكبر مراكز السياحة في إيطاليا

49

مدينة ميلانو ، ثاني أكبر مدن إيطاليا بعد العاصمة روما، عاصمة إقليم لومبارديا، تعتبر مدينة ميلانو من أكبر مراكز التسوّق والسياحة في إيطاليا.

إنها العاصمة الاقتصادية والمالية للبلاد، وتمتاز بسحرها الخاص لأنها مركز الموضة في إيطاليا وتضم أهم دور الأزياء العالمية. كما تعتبر البوابة الإيطالية إلى فرنسا وسويسرا وجبال الألب، وهي بالتالي منطقة مواصلات مهمة.

تقع ميلانو في الجزء الشمالي الغربي من وادي بو في شمال إيطاليا. يبلغ عدد سكانها مليوناً ونصف المليون، لكن هذا العدد يرتفع خلال مواسم السياحة ليتعدى الثلاثة ملايين.

بالفعل، تعتبر ميلانو من أهم الوجهات السياحية في العالم لاحتوائها على الكثير من المتاحف العريقة، والمعالم الأثرية والتاريخية، والعديد من المصارف، والشركات، والجامعات والمؤسسات الثقافية، ودور الأزياء العالمية.

مناخ ميلانو رطب شبه مداري. الصيف حار جداً وتصل درجات الحرارة إلى 36 درجة مئوية.

فيما تنخفض الحرارة شتاءً إلى درجتين تحت الصفر فتتساقط الثلوج. المدينة غزيرة بالمياه نظراً للأنهار الكثيرة الموجودة فيها.

أهم الأماكن السياحية في مدينة ميلانو

الدومو بيازا أو ساحة دومو

ساحة دومو هي من أشهر الأماكن السياحية في ميلانو، وتعتبر وجهة رئيسة للسيّاح.

إنها قلب ميلانو النابض بالحياة.

عند زيارة الساحة للمرة الأولى، تلفتك كنيسة الدومو التي تعتبر من أكبر كنائس العالم، وهي مميزة بعمارتها الإيطالية الدقيقة.

تم تشييدها عام 1386، وهندستها تشهد على روعة العمارة الإيطالية لناحية الدقة والاحتراف في البناء.

أما الساحة فهي ملتقى الزائرين والسيّاح، وفيها الكثير من المقاهي والمطاعم، ويحرص السيّاح على التقاط الكثير من الصور الفوتوغرافية لتخليد اللحظات الجميلة في الساحة المليئة بطيور الحمام التي تتطاير من كل حدب وصوب.

تتحول هذه الساحة إلى صالة مفتوحة حيث يُقام الكثير من العروض الغنائية والفنية ويجتمع فيها عشاق الفنون.

مركز تسوق غاليريا فيتوريو إيمانويل الثاني

تم تشييد هذا المبنى التاريخي في القرن الثامن عشر، ويعتبر من أجمل مباني العالم وأرقاها.

إنه مزار سياحي مهم جداً وفيه العديد من المتاجر الشهيرة والراقية لأشهر الماركات العالمية مثل غوتشي، وأرماني، وبرادا، ولويس فويتون.

أرضيات المبنى مصنوعة من الفسيفساء اللامعة، فيما الأسقف من الزجاج الرائع. لذا، يمكن اعتبار المبنى بمثابة تحفة معمارية عالمية ننصحك بعدم تفويت زيارتها.

ولا تنسوا تذوق الشوكولاته اللذيذة في مقهى غوتشي الكائن في المبنى نفسه.

محطة القطار المركزية

قد تكون محطة القطار المركزية في ميلانو إحدى أكثر محطات القطار أناقة في العالم، على رغم كونها قديمة جداً.

فهي تمتاز بجمال زخارفها وتصاميمها، إضافة إلى المحال التجارية الموجودة فيها والسلالم المتحركة السريعة.

تأسست هذه المحطة في ميلانو عام 1931، ولا تزال نقطة جذب أساسية للسيّاح.

احرص على زيارة هذه المحطة حتى لو لم تشأ ركوب القطار لأنها من دون شك مكان يستحق الزيارة.

ميدان كوادر بلاتيرو دي أورو

إذا كنتم من عشاق التسوّق، لا يمكنكم تفويت زيارة ميدان كوادر بلاتيرو دي أورو.

فمن ذلك الميدان، تتفرع شوارع جانبية مليئة بأشهر البوتيكات العالمية الكفيلة بإشباع كل رغبات التسوق.

حديقة باركو سيمبيون

إذا كنت من محبّي الاسترخاء والاستمتاع بالمناظر الطبيعية الخلابة، عليك زيارة حديقة باركو سيميبون، إحدى أجمل حدائق ميلانو.

هناك، يمكن الاسترخاء على العشب الأخضر ومشاهدة قوس السلام الذي يعتبر روعة شاهدة على الفن المعماري والهندسية الإيطالية القديمة.

المرصد الفلكي بريرا

تأسس هذا المرصد عام 1700، ويضم مجموعة واسعة من الأدوات العلمية التاريخية التي تعود إلى أوائل علماء الفلك الذين اكتشفوا بعض أسرار الكون.

يمكن زيارة مكتبة المرصد والأرشيف، والتمتع بالمناظر الخضراء الخلابة في الحديقة النباتية الموجودة منذ أكثر من 300 عام.

مهد الفن والأزياء

تعتبر ميلانو عاصمة التصميم الصناعي والأزياء والهندسة المعمارية، وقد شهدت المدينة نمواً كبيراً منذ خمسينيات القرن الماضي.

بالفعل، تم تشييد العديد من ناطحات السحاب في المدينة مثل برج بيريللي وبرج فيلاسكا، فيما احتضنت ميلانو الكثير من الفنانين أمثال برونو موناري، وبييرو مانزوني، ولوسيو فونتانا، وانريكو كاستيلاني.

وميلانو عاصمة للموضة، تماماً مثل باريس ولندن ونيويورك. فيها المقرات الرئيسة للعديد من العلامات التجارية الإيطالية الأكثر شهرة، مثل غوتشي، وفالنتينو، وفيرساتشي، وبرادا، ودولتشي إند غابانا، وأرماني.

كما تستضيف ميلانو أسبوع الموضة مرتين سنوياً، علماً أن هذا الحدث هو من أهم الأحداث في عالم الموضة.

للتسوّق نكهة خاصة في ميلانو

ميلانو ليست مصمّمة للسياحة فقط، بل هي معدّة أيضاً لاستقبال عروض الأزياء العالمية.

بالفعل، تتحول شوارع ميلانو إلى منصات لعرض الأزياء، لا سيما أن سكان المدينة يدركون معنى الأناقة ويتقنون جني الأموال ويعرفون كيفية إنفاقها.

ميلانو هي مدينة التصميم والأزياء، ومهد الأناقة، وموطن العديد من الماركات العالمية.

إنها إحدى أهم عواصم الموضة في العالم، حيث توجد أيضاً دور المجوهرات الراقية والساعات الفخمة.

سانتا ماريا ديلا غرازي والعشاء الأخير لدافنشي

من منا لم يسمع عن لوحة «العشاء الأخير» للفنان ليوناردو دافنشي؟

إذا أردت مشاهدة هذه اللوحة عن كثب، ما عليك إلا زيارة دير سانتا ماريا الذي تعرّض للقصف خلال الحرب العالمية الثانية؟

لكن اللوحة بقيت صامدة ولا تزال موجودة حتى الآن.

نافيليو غراندي

إنها منطقة محبّبة لعشاق الرحلات المائية، بحيث يستطيع السائح القيام برحلة في القنوات المائية الرائعة، وكأنه في قلب مدينة البندقية.

ومن ثم الاستمتاع بالمأكولات الإيطالية اللذيذة في المطاعم المنتشرة على حواف القنوات المائية.

قلعة سفورزا

تقع هذه القلعة في وسط المدينة، وفي داخلها قصر يضم مجموعة من أروع القطع الأثرية الشاهدة على التفاصيل المعمارية التي نحتها الفنان مايكل أنجلو.

وفي القلعة أيضاً متحف الفن القديم ومجموعة من الآلات الموسيقية.

دار الأوبرا ومتحف لاسكالا

ليست دار الأوبرا في ميلانو مثل أية أوبرا عادية. بالفعل، يجب حجز التذاكر قبل فترة من موعد العرض المسرحي نظراً للإقبال الكثيف على العروض. وحضور هذه الأوبرا يمنح الشخص من دون شك تجربة مميزة وفريدة تبقى محفورة في ذاكرته لوقت طويل. تم افتتاح أوبرا لاسكالا في ميلانو عام 1778 لتستقبل مجموعة من أفضل المغنّين والفرق الموسيقية. ولا تزال أوبرا لاسكالا حتى اليوم الوجهة الأولى لمحبي الموسيقى في إيطاليا.