أمير الكويت يغادر البلاد متوجها إلى أمريكا لاستكمال العلاج الطبى

50

رويترز- ذكرت وكالة الأنباء الكويتية ،كونا، أن أمير الكويت، الشيخ صباح الأحمد الصباح، غادر البلاد في وقت مبكر اليوم، الخميس، متوجها إلى الولايات المتحدة لاستكمال العلاج الطبي.

وقال مكتب الشيخ صباح، الذي يحكم الكويت منذ 2006، البالغ من العمر 91 عاما ، هذا الأسبوع إنه خضع لجراحة ناجحة يوم الأحد، لكنه لم يحدد العلة.

وكان ولى العهد الشيخ نواف الأحمد، هنأه أمير الكويت قبل يومين بنجاح العملية الجراحية قائلا:” قرت عين الكويت بسلامة سموكم بعد نجاح العملية الجراحية” .

وجاء فى نص الرسالة أيضا :”الحمد الكثير والشكر الجزيل أتوجه به إلى العلي القدير بأن قرت عين الكويت بسلامة سموكم بعد العملية الجراحية التي كللت بفضل من الله وعونه بالنجاح الذي بعث السرور في نفوسنا.

وأضاف ولى العهد فى رسالته :”إذ يطيب لي وأبناء شعبنا الوفي المواطنين الكرام والاخوة المقيمين على أرض الكويت الطيبة أن نرفع أسمى آيات التهاني والتبريكات فإننا نغتنم هذه المناسبة السارة لنتوجه جميعا إلى المولى تبارك وتعالى بخالص الدعوات القلبية أن يحيطكم بكريم عنايته وعظيم فضله ورعايته وأن يديم على سموكم ثوب الصحة وتمام العافية لاستكمال مسيرة الخير والبناء والتنمية، سائلين المولى في عليائه أن يحفظكم ذخرا للكويت وراعيا لمسيرتنا ونهضتنا وقائدا للعمل الإنساني”.

وكان أمير الكويت بعث أمس برقية تهنئة إلى الرئيس عبدالفتاح السيسي، بمناسبة ذكرة ثورة 23 يوليو، وأعرب عن خالص تهانيه بمناسبة ذكرى ثورة الثالث والعشرين من يوليو، متمنيا للرئيس السيسي موفور الصحة والعافية، ولمصر وشعبها الكريم كل الرقي والازدهار، وللعلاقات التاريخية والوطيدة بين البلدين الشقيقين المزيد من التطور والنماء.